ضاربة الودع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» للتفريق والكراهية..مجربة وصحيحة وأسهل من الساهل من عند الدكالية
اليوم في 12:53 pm من طرف 38manar

» وصفة الخيال للتطويع
اليوم في 12:51 pm من طرف manouzi

» الى شي حد باغي يخطبك امو او شي حد معكس ليك
اليوم في 12:51 pm من طرف le jardin d'amour

»  البنات للي كيحلموا بالكوابيس و الأحلام المزعجة يدخلوا
اليوم في 12:41 pm من طرف ليلى العبدية

» دخلوا جاوبو ا البنات خليونا نكسرو الروتين شوية
اليوم في 12:39 pm من طرف ليلى العبدية

» للتخلص من عاهرة بغات تاخذ ليك را جلك
اليوم في 12:34 pm من طرف rim_rim2016

» جلب الحظ !
اليوم في 12:33 pm من طرف Asu

» فهرس ||~الوصفات الخطيرة المجربة للأعضاء
اليوم في 12:32 pm من طرف Asu

» وصفة للفراق و الكراهية
اليوم في 12:31 pm من طرف rim_rim2016

» أيات وسور فتح الحظ:
اليوم في 12:28 pm من طرف perlita

» طريقه لوقف تجديد السحر
اليوم في 12:25 pm من طرف Asu

» دمناتية ارجوكي فسري لي حلمي
اليوم في 12:10 pm من طرف La serena

» للخلاص من الديون
اليوم في 12:08 pm من طرف Asu

» نكت مسطية +18
اليوم في 12:04 pm من طرف ابتســـام

» لابعاد الزوج او الابن او اي شخص عن المحرمات الزنا والخمر وغيرها ..مجربة بأذن الله...
اليوم في 12:00 pm من طرف رودينننة

احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 86647 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو احمد4 فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 4782484 مساهمة في هذا المنتدى في 167904 موضوع
تدفق ال RSS



حمل تطبيق الرقية الشرعية الآن مجانًا


ضاربة الودع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ضاربة الودع

مُساهمة من طرف الملكة بلقيس في الثلاثاء مارس 05, 2013 8:36 pm

ضاربة الودع

[/URL]


عبأت (رنين)رئتيها بهواء البحر المنعش المشبع باليود و عادت تزفره باستمتاع
. إنها تنتظر أسبوع المصيف هذا منذ عام كامل.
و هذا العام بالذات هو أكثر من رائع فلقد استطاعت أسرتها استئجار شاليه
صغير على شاطئ منعزل بهذه المدينة الساحلية الهادئة فاستمتعت لأول مرة
بالهدوء و السكينة بدلا من الزحام القاتل في هذا الوقت من العام بأغلب
المدن الساحلية الأخرى.
عادت تستنشق الهواء المنعش و تحبسه بصدرها قليلا كأنما لا ترغب في إخراجه ثم زفرته بقوة بعدها.
جالت بعينيها في الشاطئ الرائع الفارغ تقريبا إلا من عدد قليل ممن يعشقون رؤية البحر في هذه الساعة المبكرة من اليوم- مثلها تماما-
لفت نظرها مشهد شاب و فتاة يمشيان معا بينما تتعانق أكفهما و يتبادلان النظرات بهيام واضح.
تنهدت بقوة و هي تغمغم:
" عد سريعا يا (سامح)... "
(سامح) ابن خالتها و حبيبها و رفيق عمرها كله و ها هو منذ أسبوعين فقط حمل لقب...خطيبها.
ابتسمت بسعادة و هي تنظر لخاتم الخطبة الماسي بيدها و إلى الدبلة الرقيقة التي تختفي خلفه.
كان (سامح) يقضى هذا الأسبوع معهم في سعادة كبيرة حتى جاءه اتصال من العمل
أمس فأضطر للسفر للقاهرة فورا واعدا إياها بالعودة اليوم صباحا. و ها هي
في انتظاره الآن.
تتنهدت بشوق و هي تغمغم ثانية:
" عد سريعا حبيبي"
عادت لتأملاتها مع البحر عندما أعادها للواقع صوت ذو رنة غريبة يتغنى:
"أبين زين...و اضرب الودع... و أشوف البخت...أبين...."
أدارت عينيها باتجاه الصوت لتجد غجرية مليحة الملامح ذات شعر احمر ثائر تمسك بيدها منديل عملاق أصفر مضموم على شيء ما.
لا تعرف لماذا طرأ لها أن تجرب حظها هذه المرة. لم تكن أبدا من المهتمين
بهذه الأمور بل ورأيها دائما إنها خرافة ليس إلا بل و تعرف أيضا بوجود خطأ
شرعي فيها و لكن.....
لا تعرف قوة غريبة تدفعها اليوم للتجريب .
ربما هو سحر المكان.. ربما الشوق (لسامح) و ألتوق لمستقبلهما معا. ربما
لشعورها فى هذه اللحظة أنها بطلة إحدى الروايات الخرافية الحالمة بشعرها
الطويل المتطاير حول وجهها
لا تعرف لهذا سببا محددا لكن المهم أنها قررت أن تجرب.
و كأنما قرأت الغجرية هذا التصميم بعيني (رنين) فلقد تركت القله بالشاطئ و اتجهت لها قائلة:
" تشوفي بختك .....؟؟؟"
ترددت رنين لحظة ثم قالت لها:
" نعم..سأجرب"
ابتسمت الغجرية لها ثم جلست على الرمل فجلست (رنين)أمامها و في المنتصف
بينهما فردت الغجرية المنديل ووزعت الرمال المجمعة به على مساحته و التفتت
(لرنين) قائلة:
"أرمى بياضك يتحقق مرادك"
ابتسمت (رنين) للجملة الشهيرة المحفوظة. و لكنها وضعت بعض النقود في يدها.
أخذتهم الغجرية و انتقت واحدة من الودع و أعطتها إياها قائلة:
"وشوشي الودع و قولي له سرك "
هنا بدأت رنين تشعر بسخف ما تفعله فأمسكت الودعة و قربتها من فمها و همهمت
بكلام غير مفهوم فهي لن تحدث ودعة حتى ولو كان من باب اللعب و التجريب.
أعادت الودعة للغجرية التي أمسكت بها ومعها باق الودع تحركهم بيديها بقوة
ثم نثرتهم بعنف على المنديل وشرعت ترسم خطوط على الرمال حولهم بأصابعها
الطويلة المرسومة بالحناء.
ابتسمت (رنين)بسخرية منتظرة ما هو آت.توقعت..
أمامك سكة سفر.
أو
سيأتيك الحب بعد نقطتين يومين أو شهرين أو سنتين..
و ربما
السعد قادم إليك .

أو أي شيء من هذا القبيل. فنظرت في عيني الغجرية بابتسامة مهيأة نفسها لتشيعها بجملة ساخرة بعد أن تنطق بما لديها.
و لكنها وجدت هاتان العينان تضطربان بشدة و تتسعان برعب غريب ثم لدهشتها
لملمت الغجرية منديلها و وضعت النقود في يدي (رنين) و هي تقول:
"لا أستطيع أن أرى شيئا..سلام "
أوقفتها (رنين)بسرعة و هي تعيد لها النقود قائلة:
" ماذا..ماذا حدث...؟؟"
أجابتها الغجرية بكلمات سريعة و هي تتحاشى النظر إليها:
"لا شيء.. قلت لك لم أر شيئا..نجمك غير مكشوفا أمامي"
شعرت (رنين)بالقلق فأمسكت بكتفها و قالت بلهجة راجية استغربتها هي نفسها:
" أرجوك..أرجوك..أخبريني ماذا رأيت؟"
ترددت الغجرية لحظة ثم قالت:
" صدقيني ما رأيته مبهم و غير مفسر و ربما يربكك فقط"
أجابتها (رنين) و قد بلغ منها الفضول و الخوف مبلغه:
" سوف أخاطر"
فجأة أمسكت الغجرية بيدها اليمنى و شدت عليها و هي تقول:
" ستفقدين اليوم شيئا أو شخصا غاليا جدا عليك..عزيزا جدا بل لا تفترقان أبدا"
نظرت لها (رنين)برعب و قالت:
"ماذا..من..و كيف سأفقده..هل..؟"
أوقفت الغجرية تساؤلاتها و هي تترك يدها و تبدأ في الابتعاد قائلة:
" قلت لك لا أعرف أية تفاصيل"
ثم تركتها بخطوات مسرعة حتى كادت تتعثر بل و تركت الشاطئ كله بلحظات متجاهلة إحدى السيدات التي أشارت لها.
تابعتها(رنين)ببصرها حتى غابت عن عينيها تماما ثم غمغمت:
"سأفقد عزيزا"
و فجأة شعرت أن القصة الخرافية الحالمة تحولت إلى قصة رعب وبدأت الأفكار السوداء تهاجمها.
ترى من هذا العزيز الذي لا تفارقه أبدا.؟؟
هل هو أمها الغالية؟
أو أختها؟
ربما أخيها الأصغر الذي يعرف كل شيئا عنها و حامل مفاتيح خزائن أسرارها؟
أو ربما....
ربما(سامح)..؟؟
نعم (سامح) هو الشخص الذي لم تفترق عنه أبدا منذ أن كانا صغارا يلعبان معا حتى اليوم
كما أن (سامح) مسافر الآن للقاهرة ووعدها بالعودة باكرا و هي تعرف كيف يقود بتهور.
فهل...؟؟
لا . لا.. لا يمكن..لا يجب أبدا أن تجعل هذه التخاريف تسمم عقلها
استعاذت بالله من الشيطان و تمتمت بالمعوذتين و شرعت تجاهد مع عقلها لطرد هذه الفكرة بعيدا عنها.
و لكنها للأسف لم تستطع فظلت تفكر و تضع الافتراضات السوداء طوال طريق عودتها للشاليه.
ما كادت تخطو بداخله حتى استقبلتها ابتسامة (سامح) و صوته و هو يقول بمرح:
"هكذا سبقتنى للبحر و لم تنتظريني.. أنا غاضب منك"
لم تشعر بنفسها إلا و هي بين ذراعيه.
لم تفعلها أبدا من قبل و لم تتخيل أنها ستفعلها قبل زواجهما أبدا و سمعت شهقة أمها و صرخة أخيها باسمها.
و لكن صوت نشيجها و نحيبها القوى و دموعها التي سالت لتغرق قميصه جعلتهم
جميعا يمسكوا تعليقاتهم بينما ضمها (سامح)لحظة واحده لتهدئتها ثم بدأ
يبعدها قليلا بتردد ليتقدم أخيها و يحل محله ضاما إياها له و هو يقول بجزع:
"ماذا بك..يالله... ماذا حدث .. أجيبيني (رنين) لا تصيبيني بالرعب"
غمغمت هي من وسط رعبها و دموعها :
"لا شيء"
أخرج (سامح) خوفه و جزعه كله في صرخة منفعلة و هو يقول:
"ماذا تعنين بلاشيء.. و أنت في هذه الحالة؟ هل تعرض لك أحد بسوء (رنين)؟"
تصلبت عضلات أخيها و هي يهتف:
"ماذا..هل هذا ما حدث؟"
شعرت أن الأمور ستخرج عن السيطرة تماما و أفكارهما بدأت تتجه صوب معركة مع
عدو مجهول فابتعدت عن أخيها و تنفست بسرعة لتهدأ من روعها ثم قالت:
" لا...فقط... حدث شيء غريب أصابني بالرعب"
قال أخيها بنفاذ صير:
" دون ألغاز .أرجوك ..ماذا حدث؟"
بدأت في قص الأمر عليهم و شعرت بالخجل من نفسها كيف فكرت في هذه التخاريف و سمحت لها بالسيطرة عليها
و لكنها ما أن تذكرت كلمات الغجرية حتى عاد لها الرعب مرة أخرى.
لقد قالت اليوم و قالت غال هي فقط من أفترض أنه سامح و في رحلة عودته.
أي أن الخطر لم ينته بعد و مازال الاحتمال قائما.
قاطع أفكارها قول أمها:
"أستغفرى الله و استعيذي به أنت مؤمنه حبيبتي ..كذب المنجمون و لو صادفوا"
لم لا تعرف أمها أنها تزيد الأمر سوءا هذا هو ما تخاف منه أن تصادف هذه الغجرية معها و يثبت صحة كلامها.
قال أخوها ساخرا:
"رنين. الفتاة العاقلة تصنع بها تخاريف غجرية كل هذا"
ثم عاد يضحك بسخرية أغضبتها .
و لكن (سامح) كان أكثر الجميع تفهما فأمسك بيدها و هو يقول:
" لا عليك كل شيء سيكون جيدا و نحن جميعا بجانبك حبيبتي"
ثم رفع يدها لأعلى ليقبل الدبلة التي تربطهما كعادته الجديدة بعد الخطبة إلا أنه تسمر لحظة ثم قال:
"(رنين) أين خاتمك الماسي. ليس بأصبعك ..هل نسيت ارتداؤه هذا الصباح؟"
نظرت ليدها برعب و قالت:
"كلا أنا متأكدة لقد كان في يدي و أنا على الشاطئ قبل أن أقابل الغج......"
و قطعت كلامها و قد تذكرت الغجرية تشد على يمناههي تقول لها جملتها المشئومة.
اللعنة ..الأمر كله خطة لتشتيتها و سرقتها.
هذه اللصة .
و فجأة شعرت بالارتياح يغمرها و راحت تضحك بأعلى صوتها.و تضحك.. و تضحك

_________________
الملكة بلقيس




avatar
الملكة بلقيس
هيموني برونزي
هيموني برونزي

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 1390
تاريخ التسجيل : 11/09/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف youssra في الأربعاء مارس 06, 2013 12:05 am

شكرا لك قصة جميلة .الصراحة خرجو علينا الشوافات الله يغفرلينا ويعفو علينا شحال من مرة وقعنا في نفس الموقف تقريبا
avatar
youssra
هيموني نشيط
هيموني نشيط

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 268
تاريخ التسجيل : 15/04/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف حلا الاوصاف في الأربعاء مارس 06, 2013 1:20 pm

مشكوووورة عالقصة الجميلة
avatar
حلا الاوصاف
هيموني VIP
هيموني VIP

esrar.7olm.org
عدد المساهمات : 16464
تاريخ التسجيل : 16/12/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف الملكة بلقيس في الأربعاء مارس 06, 2013 7:52 pm

cheers نورتو

_________________
الملكة بلقيس




avatar
الملكة بلقيس
هيموني برونزي
هيموني برونزي

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 1390
تاريخ التسجيل : 11/09/2012

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف بسمة الحب في الأربعاء مارس 06, 2013 8:32 pm

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه رائع اثارت رعبها لتشتيت انتبهها وسرقة خاتمهم الحمد لله جات فالخاتم ومجاتش فاحد الاحبة

_________________






زيد جوج امول الروج زيد جوج خليني نسكر على حسابها




الراقصة المغرية habiba la blande
الملقبة بروبي المغرب العربي












غير بشوية اعينيا غير بالظرافة امصطفى



avatar
بسمة الحب
هيموني جبار
هيموني جبار

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 13657
تاريخ التسجيل : 05/01/2012
يمنح الأعضاء المتجاوزين 8 الاف مشاركة في المنتدى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف Nawarati في الجمعة مارس 08, 2013 1:57 am

مشكورة بلقيس بمساهمتك الشيقة تسلمي

_________________
واني لارجو الله حتى كانني ارى بجميل الظن ماالله فاعله

                       
https://www.youtube.com/watch?v=mR6go0c8eZU
avatar
Nawarati
هيموني فوق السحاب
هيموني فوق السحاب

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 5118
تاريخ التسجيل : 20/06/2012
يمنح للأعضاء المتجاوزين 5 ألاف مشاركة في المنتدى

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف جوهرة الوادى في الأحد مارس 24, 2013 5:14 am

فعلا فقدت عزيزا لا تفارقه ، نصـــــــــــــــابة
avatar
جوهرة الوادى
هيموني ماسي
هيموني ماسي

esrar.7olm.org
انثى
عدد المساهمات : 3506
تاريخ التسجيل : 19/01/2013

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف كهرمان شهبندر النساء في الإثنين سبتمبر 14, 2015 11:15 pm

ههههههههه

كهرمان شهبندر النساء
هيموني فوق السحاب
هيموني فوق السحاب

esrar.7olm.org
عدد المساهمات : 5339
تاريخ التسجيل : 13/08/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: ضاربة الودع

مُساهمة من طرف مها عبدالله في الخميس ديسمبر 07, 2017 2:23 pm

شكرا

مها عبدالله
هيموني ذهبي
هيموني ذهبي

esrar.7olm.org
عدد المساهمات : 2079
تاريخ التسجيل : 16/12/2016

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى